عمليات التجميل

تجميل الانف ..كل ما تريدين معرفته قبل إجراء الجراحة

كثيراً ما تبحث النساء على المظهر المتكامل والشكل الجذاب المثالي لذلك حدثت طفرة كبيرة في عالم عمليات التجميل وأصبحت عملية تجميل الانف الأكثر طلباً سعياً وراء الصورة المثالية.

فالنسبة الأكبر تبحث عن تغيير مظهر الأنف والبعض لتحسين التنفس أو كليهما، فإذا كنتي ترغبين في معرفة المزيد عن عملية تجميل الانف إليكي هذا المقال. 

تكوين الأنف 

يتكون الأنف من الجزء العلوي المعروف بهيكل الأنف المكون من العظم، والجزء السفلي المعروف بإسم الغضروف وما يعرف بـأرنبة الأنف. فعند التخطيط لإجراء تلك الجراحة يتم الأخذ بحجم عظام الأنف والغضروف حيث يقوم الطبيب بأخذ مقاييس الوجه والملامح لكي يضع الخطوات الصحيحة والأنسب لحالتك. 

خطوات الإستعداد لعملية تجميل الانف

قبل تحديد موعد جراحة الأنف يجب التحدث مع الجراح الخاص بك لمناقشة مخاوفك ومعرفة طبيبك ببعض الأشياء التي ستحدد مدى نجاح عملية الأنف منها 

  • تاريخك الطبي: سيطرح عليك طبيبك بعض الاسئلة مثل الأدوية التي تتناولها وتاريخ معاناتك مع انسداد الأنف والجراحات التي قد تكون خضعت لها من قبل، وإذا كنت تعاني من نزيف الأنف.
  • فحص بدني: سيقوم طبيبك بإجراء فحص بدني كامل لك منها فحص ملامح وجهك لتحديد التغيرات التي يجب إجراؤها ومعرفة سمك جلدك لذلك، يعد الفحص البدني واحد من أهم الخطوات التي توضح مدى نجاح الجراحة. 
  • أخذ الصور الفوتوغرافية: يقوم مختص بذلك بالتقاط بعض الصور لزوايا أنفك من جميع الاتجاهات من ثم يقوم طبيبك بإحداث بعض التغيرات على الصور ليوضح لكي  صورة من النتائج المتوقع الحصول عليها كنتيجة نهائية. 

كيف يتم تجميل الانف ؟

تتطلب عملية تجميل الأنف تخديرًا موضعيًا أو تخدير عام وذلك يرجع لما يفضله الجراح وما يراه مناسباً لحالة المريض. 

يمكن إجراء جراحة الأنف من داخل الأنف أو من خلال إحداث شق خارجي صغير (شق) أسفل الأنف ثم يقوم الجراح بإعادة تشكيل العظام والغضاريف فيمكنه أن يغير من شكل عظمة الأنف أو الغضروف بالعديد من الطرق المختلفة ويعتمد ذلك على النسبة التي يجب التخلص منها. و

قد يستخدم الجراح الغضروف المأخوذ من عمق الأنف أو الأذن لإجراء بعض التغيرات في شكل الأنف من ثم يعيد أنسجة الأنف والجلد الخارجي عن طريق الخيوط التجميلية مع غلق الشقوق ايضاً . 

هناك بعض الحالات التي تعاني من إنحناء حاجز الأنف مما يؤثر على عملية التنفس فيقوم الجراح في تلك الحالات بتصحيح وضعية حاجز الأنف لتحسين التنفس.

الأدوية التي يجب تجنبها : 

تجنبي تناول بعض الأدوية التي تحتوي على الأسبرين أو الأيبوبروفين لمدة لا تقل عن أسبوعين قبل الخضوع للجراحة وبعدها مما قد تسببه تلك الأدوية من نزيف، بالإضافة إلى تجنب العلاجات العشبية والمكملات الغذائية بدون وصفة طبية. 

كما يجب التوقف عن التدخين حيث يعمل التدخين على إبطاء عملية الشفاء بعد الجراحة وقد يزيد من فرصة إصابتك بعدوى. 

ما يجب تجنبه بعد إجراء عملية تجميل الانف

يجب الإلتزام بتعليمات طبيبك منها الراحة. تبقى الضمادات الداخلية لمدة يوم إلى سبعة أيام بعد الجراحة في معظم الحالات مع بقاء جبيرة الأنف لمدة أسبوع لحماية الأنف ودعمها. 

من الشائع ايضاً حدوث نزيف خفيف لبضعة أيام بعد الجراحة وللتقليل من فرص النزيف : 

  • تجنبي الأنشطة الشاقة مثل التمارين الرياضية والجري. 
  • تناولي الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه والخضروات.
  • تجنب تعابير الوجه مثل الضحك أو البكاء الشديد. 

هل عملية تجميل الأنف عملية صعبة ؟

نعم، تعد عملية تجميل الأنف واحدة من العمليات الصعبة ويرجع ذلك إلى عدة عوامل مختلفة منها شكل الأنف ثلاثي الأبعاد المعقد، فبالرغم من أن التغيرات التي يقوم بها الجراح أثناء العملية تغيرات بسيطة جدًا إلا أنها تحدث فرقًا كبيرًا في شكل الأنف النهائي وعملية التنفس. 

مدة التعافي

تستغرق فترة التعافي بعد عملية تجميل الأنف حوالي أسبوع، ستشعري بتحسن تدريجي يحدث يومياً حتى نهايو الأسبوع الأول من الجراحة.

سيكون هناك بعض التورمات وهذا الشئ غير مقلق إطلاقا ً فيمكن أن يستغرق التورم عدة أشهر حتى يزول أثره فهناك بعض الأشخاص الذين يلاحظون اختفاؤه تماماً بعد شهرين. 

مخاطر عملية تجميل الأنف

  • التعرض للنزيف.
  • الإصابة بالعدوى.
  • مخاطر التخدير.
  • صعوبة في التنفس.
  • تخدر دائم في الأنف. 
  • إمكانية الحصول على نتيجة غير متوقعة لمظهر الأنف.
  • الشعور بالألم والتورم المستمر.
  • بعض الندوب.
  • الحاجة إلى جراحة إضافية.

قد يعجبك أيضا

آلاء بربر

مديرة موقع جميلات، أؤمن بأن لكل امرأة جمالها وسحرها الخاص وعليها أن تبحث عنه وتظهره لتكون فاتنة بطريقتها الخاصة، عليكي أن تكوني سيدة بالمعني الحقيقي للكلمة، فقوتك الأساسية تكمن في أنوثتك، عليكي أن تكوني أفضل من نفسك فقط باستمرار، متجددة وطموحة، أعشق الموضة وكل ما يتعلق بالجمال، أعمل منذ 2012 في مجال الكتابة،عملت كمديرة تحرير موقع الشرقية توداي لمدة أكثر من 7 سنوات، وكاتبة محتوي في موقع كل يوم معلومة طبية لمدة عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى